Skip to content

بعد الإدعاء على محمود الحايك هل النائب بطرس حرب وصقر صقر في خطر؟

13 فبراير 2013

يوم أمس أصدر مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية صقر صقر مطالعته في قضية الوزير السابق ميشال سماحة طالبا له الإعدام مع اللواء السوري المسمى علي مملوك. ويوم أمس أيضا, وبعد إدعاء صقر صقر على محمود الحايك بمحاولة إغتيال النائب بطرس حرب، أصدر قاضي التحقيق العسكري فادي صوان مذكرة توقيف غيابية بمحمود الحايك الذي رفض تسليم نفسه للتحقيق.

إلا أن هذه الخطوات أتت بعد أن إحتدم السجال بين النائب بطرس حرب ومدعي عام التمييز حاتم ماضي الأسبوع الفائت الذي تم إتهامه بإبرام صفقة مع وفيق صفا لعدم توقيف محمود الحايك…ولكن هل ما صدر عن النيابة العامة العسكرية سيوقف من يخطط للإغتيالات؟

إن عدم موافقة وزير الإتصالات نقولا صحناوي على تسليم داتا الإتصالات في ظل إصدار مذكرة توقيف من قبل السلطات اللبنانية بعضو من أعضاء حزب إيران، هو سابقة له تداعيات سياسية وقانونية هائلة لأن هذه المرة الإتهام هو في محاولة إغتيال نائب في البرلمان وما له من ترابط مع إتهام المحكمة الخاصة بلبنان لأربعة أعضاء من نفس الحزب في إغتيال رفيق الحريري، بالإضافة إلى معلومات عن الإشتباه في تورط حسين عنيسي في إغتيال اللواء وسام الحسن.

في ظل هذه الأجواء المتوترة على الصعيد السياسي، إن أي عملية إستهداف جديدة للنائب بطرس حرب ستوجه أصبع الإتهام السياسي مباشرة إلى حزب المقاومة مما يزيد من إحتمال دخول طابور خامس على الخط ليستهدف النائب بطرس حرب ومفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية صقر صقر الذي أثبت عدم قبوله بالخضوع للضغوطات والذي رفض تمييع قضية ميشال سماحة ومحمود الحايك…

Advertisements
اكتب تعليقُا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s